اتجاه جهاز الرمز

يرجى تغيير اتجاه جهازك


بإسم الجمال 
الطبيعة مصدر إلهامنا منذ العام 1828


OUESSANT


أكثر من 14 عامًا، وضعنا الحفاظ على النحل في صميم عملنا. هذا الالتزام مدفوع بواجب العمل ونقل إرثنا إلى الأجيال القادمة.

نحن ملتزمون بالحفاظ على التنوع البيولوجي، والابتكار بشكل مستدام، والعمل من أجل المناخ وإحداث تأثير اجتماعي إيجابي. قبل كل شيء، نقوم بالسعي لحماية احدى أثمن عجائب الطبيعة: النحل. نضع الحفاظ عليه في صميم اهدافنا وقد خصصنا له العديد من الشراكات والمبادرات الهادفة.

الركائز الأساسيّة الأربعة لالتزامنا

الحفاظ على التنوع البيولوجي وحماية النحل


لنعود ونقدم إلى الطبيعة ولو القليل من خلال اعتماد المصادر المستدامة لمكوناتنا المميزة والمتمثلة في برنامج جيرلان للحفاظ على النحل "Guerlain For Bees ConservationProgramme".

tianzi
tianzi
beeb
beeb


شفافية مطلقة حول الابتكار المستدام ​


العمل على إبتكار صيغ وتركيبات أكثر طبيعية في عبوات أكثر استدامة دون المساومة على جودتها وحساسيتها وفعاليتها.

لمشاركة التفاصيل الخلفية الكاملة ودورة الحياة لإبداعاتنا عبر " بي ريسبكت - Bee Respect"، منصّة التتّبع والشفافية الخاصة بنا. 

العمل من أجل المناخ والتقليل من بصمتنا​ 


القيام بحماية الكائنات الحيّة، التي تعتمد بالكامل على المناخ من خلال السعي إلى تحييد الكربون من الآن وحتى العام 2030.

sunrise
sunrise
ouessant
ouessant

خلق تأثير اجتماعي إيجابي مع الحفاظ الكامل على عجائب الطبيعة ​


دعم النساء وتدريبهن من خلال برنامج "نساء من أجل النحل- "Women for Bees الذي يُعني تربية النحل والحفاظ عليه بالشراكة مع اليونسكو في محميات المحيط الحيوي التابعة لها في جميع أنحاء العالم.

​ تنمية التوعية لدى الأجيال الشابة بالتنوع البيولوجي والحفاظ على النحل من خلال "بي سكول - Bee School"، البرنامج التطوعي لموظفي جيرلان.

هدفنا

باسم الجمال، تلتزم جيرلان وتعمل
من أجل عالم أكثر جمالاً واستدامة


nature


ا تزال جيرلان تقوم بإبداع ​
عطور ومستحضرات تجميل استثنائية منذ العام 1828 ​
وتسعى جاهدة للحفاظ عليها وتطويرها ونقل ​
هذا التراث الفريد. ​ 

باسم الجمال
​ نسعى الى الارتقاء بالطبيعة لتصبح فناً​
ونلتزم بنقل عجائبها إلى الأجيال القادمة،
والنحل كحارس دائم لها.

نحن نقوم بإشراك وتوحيد عملائنا وشركائنا ​ 
ونتشارك معهم نفس الرؤية،
 من أجل تخيّل وابداع 
 عالماً أكثر جمالا واستدامة معا.

النحل، احدى عجائب الطبيعة

منذ العام 1853، عندما حطّت الأولى ولأول مرّة على قارورة النحل الخاصة بنا، أصبحنا على علاقة قويّة وارتباط وثيق بالنحل. معرضًا للخطر بشكل كبير اليوم، أصبح النحل دليلًا لالتزامنا.

لأن التنوع البيولوجي يكمن في قلب مستحضراتنا، أصبح النحل، بصفته حارسًا بيئيًا، يحتلّ صميم هذا التنوع البيولوجي. إنه الشاهد على عصرنا وتهدده اليوم أخطاراً عدّة، لذا أصبح من الضروري القيام بدورنا في حمايته. واضعين هذا الهدف في الاعتبار، عملنا على تخصيص العديد من الشراكات والمبادرات الهادفة للنحل ضمن "برنامج جيرلان للحفاظ على النحل Guerlain for Bees Conservation Program":

منذ العام 2011 

جيرلان راعياً مستداماً لجمعية ويسان بريتاني للحفاظ على النحل الأسودOuessant Brittany Black Bee Conservation Association (ACANB) تقوم هذه الشراكة على ركيزتين: الأولى، الدعم المالي ودعم أنشطة الأبحاث ومجالات التواصل.

منذ العام 2015​ 

جيرلان في شراكة مع المرصد الفرنسي لعلوم النحل (Observatoire Français d’Apidologie, OFA)، الذي أنشأه تييري دوفرين. لقد ساعد في بناء مخزون من خلايا النحل في جميع أنحاء أوروبا وتعزيز المهنة النادرة والقيّمة لمربي النحل.

منذ العام 2018​ 

قامت دار جيرلان بإنشاء وتفعيل بي سكول Bee School بالتعاون مع OFA. برنامج توعية لأطفال المدارس الابتدائية يقوم به موظفو الدار، يسمح للشباب بالتعرّف على دور النحل وكيفيّة حمايته. بعد مرحلة تجريبية استمرت عامين في فرنسا، تمّ إطلاق برنامج بي سكول Bee School على مستوى دولي في العام 2021 وسيبدأ العمل به بالفترة الممتدة بين مايو وأكتوبر.

منذ العام 2020


تدير جيرلان برنامج "نساء من أجل النحل" Women for Bees بالشراكة مع اليونسكو وبالتعاون مع OFA. يهدف برنامج ريادة الأعمال في تربية النحل للنساء هذا إلى تدريب النساء ليصبحن مربيات نحل جدد، كما وإقامة عمليات جديدة لتربية النحل في جميع أنحاء العالم داخل محميات المحيط الحيوي لليونسكو والعمل على قياس فوائد التلقيح.

بحلول العام 2025، ستكون هذه الشراكة قد سمحت بتدريب 50 امرأة من النساء النحالات، وانشأت 2500 خليّة نحل، وأدت إلى 125 مليون نحلة. أصبحت أنجلينا جولي في العام 2021 عرابة الترويج لهذا المشروع. في إطار هذا الدور، ستلتقي مربيات النحل وستتابع تقدّمهن على مدار العام.

عملت جيرلان كراعٍ لمؤسسة غوود بلانت GoodPlanet التي أنشأها المصّور والمخرج وعالم البيئة المشهور عالميًا يان أرثوس-بيرتراند Yann Arthus-Bertrand. تتمثل مهمّة هذه الشراكة في زيادة وعي الشباب فيما يتعلق بالمخاطر الكبيرة المحيطة بالنحل والحفاظ عليه من خلال تسهيل وإنشاء مساحة فنيّة وتعليمية مخصصة لعالم النحل.

قامت دار جيرلان بدعم مؤسسة "اليكس" ELYX، والتي تم إنشاؤها بالاشتراك مع الفنان ياسين آيت كاسي Yacine Aït Kaci كجزء من مؤسسة "فايس" FACE، وهو يروج لقيم ونصوص الأمم المتحدة، بما في ذلك الأهم خطة 2030 و17 هدفًا إنمائيًا. شخصية ELYX، التي رسمها ياسين، شخصيّة رقميّة تمثّل سفير الأمم المتحدة. كما ابتكر "بييز" BEEZ، شعار "بي سكول" Bee School.

goodplanet
goodplanet

منذ العام 2021

أنشأت جيرلان برنامج رعاية لمدة ثلاث سنوات مع اللجنة الفرنسية للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة (IUCN) من أجل التوصّل الى إنتاج القائمة الحمراء للأنواع المهددة بالانقراض من النحل البري في فرنسا.  
من خلال تحديد التهديدات التي يتعرض لها وقياس معدّل تراجعه، سيتمكن الاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة والموارد الطبيعية من رفع مستوى الوعي وتنبيه السلطات العامة من أجل اتخاذ إجراءات عمليّة لحماية هذا النحل.

تمّ إنشاء IUCN في العام 1948، الاتحاد المكرّس لمهمّة المساهمة في الحفاظ على التنوع البيولوجي والاستخدام المستدام والعادل للموارد الطبيعية.

أقامت جيرلان شراكة ورعاية لمدّة ثلاث سنوات مع المتحف الوطني الفرنسي للتاريخ الطبيعي لدعم برنامج Spipoll. يدعو هذا المشروع التشاركي أي شخص في الخارج لالتقاط صور لتلقيح الحشرات ونشرها على تطبيق باستخدام قوّة وتقنيّة الذكاء الاصطناعي. اليوم، من خلال تقديم الدعم المالي، تساعد جيرلان في تعزيز أداء التطبيق هذا وتوسيع نطاقه، والذي يعمل كقاعدة بيانات لا تقدّر بثمن للمجتمع العلمي وأداة لزيادة الوعي العام حول التنوع البيولوجي.

IMAGE5
IMAGE5
IMAGE4
IMAGE4

دخلت جيرلان في شراكة مع مركز شان شوي Shan Shui الذي يعنى بتقنيات الحفظ. تعمل هذه المنظمة الغير حكومية الصينية بنشاط للحفاظ على الأنواع والنظم البيئية من أجل تعزيز الانسجام بين الانسان والطبيعة. تركز هذه المنظمة وبالتالي الشراكة على الحياة البريّة الصينية المهددة بالانقراض، مثل نحل العسل.

بالتوازي مع ذلك، نفذّت جيرلان برنامج بي سكول Bee School في الصين بالاشتراك مع شان شوي Shan Shui وبالتعاون مع وزارة التعليم الوطنية الصينية. وقد تمّ بالفعل دعم هذه الشراكة على المستوى المحلي لمدة عام واحد من قبل الفرع الصيني للدار.

"بي ريسبكت" BEE RESPECT، منصّة التتبع لدينا:
مقدّمة اليكم من حقول الأزهار 

100 % من إبداعاتنا الجديدة * 
سيتم تعقبها من الآن وحتى العام 2022​ ​
تمّ تتبع أكثر من 550 من المكونات​ 
على "بي ريسبكت" BEE RESPECT في العام 2021
40 من الموردين والشركاء​ 
تمّ تسليط الضوء عليهم من خلال "بي ريسبكت" BEE RESPECT

* باستثناء المنتجات المحدودة الإصدار 

لعدة سنوات، قامت دار جيرلان برسم مخطط دورة حياة مستحضراتها عبر عمليّة رسم خرائط صارمة. والنتيجة هي "بي ريسبكت"Bee Respect ، منصّة الشفافية والتتبع الخاصة بنا المصممة بالشراكة مع Product DNA. 

تمّ إنشاء "بي ريسبكت" Bee Respect للاستجابة لطلب الجمهور المتزايد في المزيد من الشفافية، وهي كناية عن مصدر معلومات رئيسي، تمكننا من تحسين التأثير البيئي والاجتماعي لمنتجاتنا باستمرار. 

في متناول الجميع عبر موقع guerlain.com، نكشف عن مصدر المواد الخام لدينا والمراحل التي ينطوي عليها إنشاء منتجاتنا بما في ذلك المكونات، وعناصر التغليف، والموردين، ومواقع الإنتاج، والبصمة الكربونية.

مجلس إدارة الاستدامة

sustainable-board

تسعى جيرلان باستمرار على تكثيف التزاماتها وتعمل على تقريب السبل بين الفخامة والاستدامة أكثر من أي وقت مضى، ووضع معيار لـ "الفخامة الجديدة"، جنبًا إلى جنب مع شركة Life 360،

 لمبادئ توجيهية جديدة لمجموعة LVMH التي تُعنى بالاستدامة. لتحقيق ذلك ، يقوم مجلس إدارة الاستدامة هذا، المكون من ثلاثة عشر خبيرًا مشهورًا ،

من بينهم يان آرثوس برتراند بصفته الرئيس الفخري، بدعم الدار فيما يتعلق بتنفيذ استراتيجياته الإجرائية. يُساعد المجلس في التطوير المشترك للحلول المتعلقة بمواضيع

استراتيجية مختلفة؛ تقاسم القضايا ذات الأولوية القصوى مع جيرلان التي تخص القطاعات المعنية التابعة لأعضائها؛ وإبداء الرأي والمشورة بحرية واستقلالية فيما يتعلق بالمشاريع الجارية.

أصبحت جيرلان عضوًا في جمعية UEBT 


من خلال عضوية الدار في اتحادUEBT ، الاتحاد للتجارة البيولوجية الأخلاقيةUnion For Ethical Biotrade ، فإن دار جيرلان تُعزز التزامها تجاه المصادر الأخلاقية والمستدامة. تأسست هذه المنظمة الغير حكومية في العام 2007، معترف بها في جميع أنحاء العالم نظراً لمعاييرها وممارساتها الخاصة فيما يتعلق بالمصادر الأخلاقية للمكونات المنتجة من خلال التنوع البيولوجي.

بصفتها عضوًا في UEBT، تلتزم جيرلان بتوفير مصادر تحترم الانسان والتنوع البيولوجي. من خلال نهج التحسين المستمر هذا، تهدف الدار إلى الحصول على اعتماد أهم أربعين من قنوات التوريد لديها وفقًا لمعيار UEBT بحلول عام 2026.

RESULTS5
RESULTS5

اكتشف المزيد عن التزامنا

orchidarium